social media marketing

الطرق التي يمكن للشركات الصغيرة من خلالها تحسين تواجدها على وسائل التواصل الاجتماعي

إذا كنت مالك شركة صغيرة في القرن الحادي والعشرين، فمن المرجح أنك عضو في مجتمع وسائل التواصل الاجتماعي. إذا لم تكن كذلك، وهو ما نشك فيه كثيرًا، فلديك بالفعل الكثير من العمل الذي يتعين عليك اللحاق به. يساعدك التعرف على التركيبة السكانية لوسائل التواصل الاجتماعي على التصالح مع أهميتها بالنسبة للشركات الصغيرة.

لماذا تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي ذات صلة؟

شهدت وسائل التواصل الاجتماعي ارتفاعًا ملحوظًا منذ ظهورها. يتفاعل أكثر من ثلث سكان العالم مع وسائل التواصل الاجتماعي كل شهر. هذا وحده يكفي للتعبير عن القدر الهائل من الدعم الذي توفره وسائل التواصل الاجتماعي لتسويق أعمالك.

social media marketing

من الآمن أن نقول إن وسائل التواصل الاجتماعي هي رمز الغش لبناء حضور عملك في القرن الحادي والعشرين. وبالتالي، لا داعي للقول إن بناء تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي أمر ضروري لتحقيق النجاح في عملك.

إذن ما هي أفضل طريقة لتعزيز تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي؟

تطوير تواجد طويل الأمد على وسائل التواصل الاجتماعي

لقد ارتفع استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بشكل كبير في السنوات الأخيرة، والإحصائيات خارجة عن المخططات. إذا كان هناك وقت مثالي للحصول على متابعين فوريين لمنصة عملك، فهو الآن. فيما يلي أفضل النصائح لبناء تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي.

  1. اختر هدفًا واعمل على تحقيقه

ما هو هدفك من الانخراط في وسائل التواصل الاجتماعي؟ لماذا وكيف يرتبط ذلك بعملك؟ هذه أسئلة يجب أن تطرحها على نفسك قبل أن تقرر الانضمام إلى العربة الاجتماعية. يأتي التواجد النشط على وسائل التواصل الاجتماعي مع الكثير من الفوائد. وتشمل بعض هذه الأمور توسيع نطاق الجمهور، وزيادة المبيعات، والحصول على تعليقات قيمة بالإضافة إلى المشاركة المثلى بين الأعمال التجارية والعملاء.

يعد وجود هدف للعمل على تحقيقه أمرًا رائعًا لتحديد نغمة تواجدك الإعلامي. ولكن هذا مجرد قفل على الباب أمام الفرص التي تنتظر من يستكشفها. المفتاح الذي تحتاجه لفتح هذا القفل هو استراتيجية محددة جيدًا تدفعك في اتجاه اكتساب متابعين فوريين.

  1. اختر النظام الأساسي المناسب

تعد وسائل التواصل الاجتماعي عالمًا يتوسع باستمرار ويضم آلاف الشبكات، وكلها مخصصة لربط المستخدمين في جميع أنحاء العالم. ولكن مع وجود الكثير للاختيار من بينها، كيف يمكنك معرفة أفضل منصة للمشاركة فيها لتحقيق الحضور الأمثل على وسائل التواصل الاجتماعي؟

الخيار الأفضل هو دائمًا الخيار الأكثر شيوعًا. ومنصات التواصل الاجتماعي الأكثر شهرة هي Facebook وInstagram وTwitter. هذه هي إلى حد بعيد منصات التواصل الاجتماعي التي تتمتع بأكبر عدد من التفاعلات.

وهذا نتيجة للنسبة الكبيرة من السكان الذين يتفاعلون مع هذه المنصات. فيسبوك، بالنسبة للمبتدئين، هو الأكثر شعبية بين وسائل الإعلام. أكثر من 2.يتفاعل 9 مليار مستخدم على فيسبوك شهريًا، وهو منصة مثالية لبناء العلاقات مع العملاء.

إن Instagram هو النظام الأساسي المناسب لك إذا كنت تستهدف الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا وتنخرط في الأعمال التجارية السائدة على سبيل المثال.ز، الموضة، الطعام، السفر، إلخ. Instagram عبارة عن تطبيق لمشاركة الصور والفيديو، ومع التسميات التوضيحية الصحيحة، تكون منشورات نشاطك التجاري قادرة على جذب الكثير من المشاهدات الفورية والإعجابات الفورية.

ثم لدينا تويتر الذي يعد أمرًا حيويًا لتقديم معلومات العمل على مدار الساعة. يعد تويتر أيضًا منصة للجماهير الشابة، ويتيح لك البقاء على اطلاع، والتأكد من أن لديك فكرة عما هو شائع.

وتشمل منصات الوسائط الاجتماعية الأخرى ذات الصلة Pinterest وLinkedIn وSnapchat وما إلى ذلك.

إن اختيار الشبكة الاجتماعية المناسبة أمر رائع؛ ما يدفع عملك حقًا إلى الأعلى هو كيفية استخدامك لهذه المنصة للوصول إلى أهدافك.

  1. قم بتطوير جدول إنشاء المحتوى

لا يجب عليك الانتقال إلى وسائل التواصل الاجتماعي والبدء في النشر كما يحلو لك. وهذا يعرضك لخطر إساءة استخدام حضورك. حقيقة أنك بحاجة إلى الحصول على مشاهدات فورية لا تعني أنك بحاجة إلى النشر في كل ساعة من اليوم.

كما أن معرفة ما يجب نشره لا تقل أهمية عن معرفة وقت النشر. هذا هو المكان الذي يظهر فيه جمهورك المستهدف في الصورة. إن وضع احتياجات جمهورك المستهدف في الاعتبار يساعد في تشكيل تنظيم محتوى الوسائط الاجتماعية. وهذا يجعل من السهل التواصل مع العملاء.

  1. كن نشطًا مع جمهورك

إن تطوير أفضل محتوى لوسائل التواصل الاجتماعي لا يكفي للبقاء على صلة بالشبكة الاجتماعية. الهدف الأول لأي منصة تواصل اجتماعي هو الاتصال. هذا يعني أنه لا ينبغي عليك فتح حساب على وسائل التواصل الاجتماعي لمجرد جمع آلاف المتابعين الفوريين.

بدلاً من ذلك، تعلم كيفية التفاعل بشكل أكبر مع جمهورك. قم بالرد على التعليقات وتعليقات العملاء، وشارك في الأسئلة والأجوبة، وانشر على قصص Instagram، وابدأ المحادثات ومتابعتها. تأكد من معالجة شكاوى العملاء دائمًا.

يؤدي هذا التفاعل المستمر مع جمهورك إلى بناء شعور بالثقة والتقارب.

  1. استهداف العملاء عبر المبيعات

حقيقة أن تعزيز تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي يساعد في المبيعات لا ينبغي أن تقودك إلى عملية "البيع الجاد" لنشاطك التجاري عبر الإنترنت.

نعم بالتأكيد، باعتبارك شخصًا متخصصًا في التجارة الإلكترونية، سيكون نشاطك الرئيسي هو عقد الصفقات مع عملائك. ومع ذلك، فإن الأمر الأكثر أهمية هو متابعة هؤلاء العملاء منذ اللحظة التي تعقدون فيها أول صفقة لكم معًا. إن وجود عدد كبير من المتابعين ليس نهاية التواجد على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن مرة أخرى، الأهم هو تكوين علاقات تحول المتابعين الفوريين إلى عملاء مخلصين.

الاختتام

إن جمال وسائل التواصل الاجتماعي هو العلاقات طويلة الأمد التي تبنيها مع عملائك. هذه العلاقات هي نتيجة للإستراتيجيات الموضوعة لبناء تواجدك عبر الإنترنت إلى النقطة التي يصل فيها وصول عملائك إلى ذروته.

لكن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي لا يعني حصولك على حضور كبير أو وصول واسع النطاق. الخطوة المنطقية التالية هي مراقبة والحفاظ على صوت العلامة التجارية المستمر عبر الإنترنت. تطوير شخصية تجذب عملاء جدد؛ اسمح لعملائك بأن يصبحوا المجموعة الإضافية من المسوقين الذين يروجون لاسم علامتك التجارية.

تابع تقدمك من خلال توفير معلومات سكانية دقيقة تحت تصرفك. يتطلب ذلك أن يكون لديك فريق جاهز لتولي مهمة تطوير تواجدك على وسائل التواصل الاجتماعي من خلال تطوير محتوى إبداعي يسلي عملائك.

أخيرًا، لا تتردد في التواصل مع عملائك، الذين يمثلون حجر الأساس لوجودك على وسائل التواصل الاجتماعي. اقترب منهم، واكتشف ما يحتاجون إليه، واعمل على مساعدتهم في الحصول على تجربة مُرضية تجعلهم يعودون للحصول على المزيد.